تحديد عقوبات المدانين بـ‘‘حوادث الجامعة الأردنية‘‘ الأيام المقبلة

يحدد المجلس التأديبي وعميد شؤون الطلبة في الجامعة الأردنية الأيام المقبلة، العقوبات بحق الطلبة الذين تثبت إدانتهم بالمشاركة في “أحداث الجامعة” مؤخرا؛ بحسب عميد شؤون الطلبة الدكتور خالد الرواجفة.

وبين الرواجفة لـ”الغد” أن عقوبة الفصل النهائي من صلاحيات المجلس التأديبي؛ وأن العقوبات دون ذلك من صلاحية عميد شؤون الطلبة، مشيرا إلى أن إحدى اللجان الثلاثة المشكلة للتحقيق بالحادثة انهت عملها اول من أمس، بينما يتوقع انتهاء باقي اللجان عملها اليوم.

ويحق للطلبة الذين تصدر بحقهم عقوبات من المجلس التأديبي او “العميد”، الاعتراض الى مجلس العمداء خلال 15 يوما من اعلان العقوبات، وهي المرحلة النهائية للاعتراض داخل الجامعة، تليها اللجوء للقضاء عبر الطعن امام المحكمة الادارية.

وشملت التحقيقات طلبة وعاملين في الجامعة، وسط تأكيدات رئيس الجامعة الدكتور عزمي محافظة بأن القانون سيأخذ مجراه وانه ستوقع اشد العقوبات، وفق انظمة وتعليمات الجامعة بحق من يثبت تورطه في هذه الاحداث، وسيحال المتورطون من خارج الجامعة للجهات المختصة، لتتخذ اجراءاتها بهذا الشأن.

الى ذلك، أفرج قاضي محكمة صلح جزاء شمال عمان محمد النعيمي أمس عن 18 شابا أوقفوا على خلفية “أحداث الجامعة”.

وكان مدعي عام عمان محمد ابو الغنم، أعاد الخميس الماضي توقيفهم؛ بتهم الايذاء وتخريب ممتلكات عامة بخاصة؛ وإقلاق الراحة العامة.

وكان اهالي الشباب الموقوفين تقدموا أمس بطلبات إخلاء سبيل للموقوفين بالكفالة، بحيث أخلت المحكمة بعد نظر ملف القضية سبيلهم بالكفالة.

من جهة ثانية، يحسم مجلس عمداء الجامعة الاردنية في جلسته اليوم، قرار ارجاء انتخابات مجلس اتحاد طلبة الجامعة التي كان مزمعا اجراؤها الشهر الحالي، بعد تنسيب اللجنة العليا للانتخابات الخميس الماضي لمجلس العمداء في الجامعة بتأجيل الانتخابات، إلى إشعار آخر.
المصدر: جريدة الغد

اترك رد